حول ملفات تعريف الارتباط في هذه الموقع

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسن تجربتك على الإنترنت. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع دون تغيير تفضيلات ملفات تعريف الارتباط ، سنفترض أنك تقبل استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. للحصول على مزيد من المعلومات أو تغيير تفضيلات ملفات تعريف الارتباط ، تفضل بزيارة سياسية ملفات تعريف الارتباط.

موافقة
اختر برنامجك واشترى
محاولة شهر واحد مجانا مع 10 تراخيص.
من آجل من الحساب؟
قم بالتسجيل الأن

من فضلك، تؤكّد أنّ استخدام التدريبات والتقييمات هو لنفسك أنت تنشئ حساب شخصي. هذا نوع الحساب خاصّةً للمساعدة على تقدّم مهاراتك المعرفية

من فضلك، تؤكّد أنّ استخدام التدريبات والتقييمات هو لمرضاك ولا لنفسك أنت تنشئ حساب إدارة المرضى. هذا نوع الحساب خاصّةً للمساعدة الاختصاصيّين بالصحّة (الأطبّاء، علاماء النفس) على الكشف، التشخيص والتدخّل في الاضطرابات المعرفية

من فضلك، تؤكّد أنّك ريد تقديم التدريبات والتقييمات لأقربائك ولا لنفسكأنت تنشئ حساب العائلة. هذا الحساب للدخول التقييمات وتدريبات كوجنيفيت لأقربائك

من فضلك، تؤكّد أنّ استخدام التدريبات والتقييمات هو لمشاركي دراسة البحث ولا لنفسك أنت تنشئ حساب البحث. هذا نوع الحساب خاصّة للمساعدة الباحثين على دراساتك عند المناطق المعرفية

من فضلك، تؤكّد أنّ استخدام التدريبات والتقييمات هو لطلّابك ولا لنفسكأنت تنشئ حساب إدارة الطلّاب. هذا نوع الحساب خاصّةً للمساعدة المدرّسين والمدارس على الكشف، التشخيص والتدخّل في الاضطرابات المعرفية

لاستخدامك (من 16 عاماً). يستطيع الأطفال الأصغر من 16 عاما أن يستخدموا برنامج كوجنيفيت للأسر.

loading

عندما تقوم بالتسجيل وإستعمال CogniFit ,تكون قد قبلت ما قرأته, فهمته, وأنك موافق على, شروط الإستعمال و سياسة خصوصية CogniFit.

corporativelanding_Test_TDAH_social_picture
  • رائز التقييم العصبيّ-النفسيّ لاضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط

  • إكشف المهارات الإدراكيّة المتعلّقة باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط بشمول.

  • قيّم الاختلالات أو التشوّش الإدراكيّ الممكن.

البدء الآن
loading

مجموعة التقييم المعرفي لاضطراب نقص الاضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط أو Cognitive Assessment Battery for ADHD (CAB-ADHD) لكوجنيفيت هي أداة مهنية مؤلّفة من مجموعة الاختبارات الطبية والمهام النثبتة كشف وتقييم وجود الأعراض عند المعالجات المعرفية المصابة باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط بسرعة ودقّة.

هذا التقييم لاضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط على الإنترنت وسيلة علميّة تسمح إجراء فحص معرفي كامل، ومعرفة نقط الضعف والقوّة، وتقييم مؤشّر الخطر لوجود اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط ومعرفة أنواعه: غلبة عدم الانتباه، غلبة فرط النشاط أو كلاهما. يتّجه هذا الاختبار إلى الأطفال أكبر من 7 سنوات، والأشباب والبالغين. يستطيع أي مستخدم أن يستخدم هذه مجموعة التقييم العصبي-المعرفي بسهولة.

سكون تقرير النتائج متاحاً للاستخدام تلقائيّاً بعد إجراء الاختبار الذي يدوم حول 30-40 دقيقة.

يطلب تشخيص اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط تقييماً لتخصصات كثيرة وتشخيصاً ديقيقا لاستثناء الأعراض المسبّبة باضطراب المزاج، أو التعلّم أو التطوّر، أو بأمراض أخرى.

يكون السجل الطبيّ وتقييم المجالات المختلفة، ولا سيما المجال العصبي-النفسيّ، أداة فعّالة لتشخيص اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. إنّه جدير بالذكر أنّ كوجنيفيت لا يقدّم تشخيصا طبيا لاضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. ننصح استخدام هذا اختبار اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط كتكملة للتشخيص المهني، فلا يستبدل المقابلة الطبية.

البروتوكول المعلوماتي لتقييم اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (CAB-ADHD):

هذا التقييم المعرفي لكشف اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط مؤلّف من استبيان ومجموعة الاختبارات العصبيّة-النفسيّة.يدوم حول 30-40 دقيقة.

ينبغي أن يجيب البالغ أو الطفل بخطر اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط للاستبيان الذي يقيّم الأعراض الطبيّة وفق عمره، وبعد ذلك، عليه أن يفعل التمارين والمهام المثبتة على شكل ألعاب الكمبيوتر.

  • استبيان المعايير التشخيصية: هناك بعض الأسئلة سهلة الجواب لكشف المعايير التشخيصية الرئيسية (DSM-5)، وأعراض اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. يتضمّن الاستبيان اختبارات بحسب عمر الشخص.
  • العوامل العصبية-النفسيّة والجانبية المعرفية: إنّه مؤلّف من مجموعة المهام لتقييم العوامل العصبية-النفسيّة التي تظهر عند الأدب العلميّ المتعلّق بهذا الاضطراب، نظراً إلى مؤشّرات الوظائف التنفيذية. إنّه يستخدم مقاييس طبية واختبارات مثبتة وفق عمر المستخدم.
  • تقرير النتائج الكامل: بعد نهاية هذا اختبار اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، ينرسل تقرير النتائج بالتفاصيل وفيه مؤشّر خطر الاضطراب (منخفض، متوسّط، عالٍ)، الأمر الذي يسمح لك معرفة نوعه، والأعراض، والجانبية المعرفية، وتحليل النتائج والنصائح. تعطي النتائج معلومات مهمّة لمعرفة استراتيجيات الدعم.

النتائج السيكومترية

يستخدم اختبار نقص الانتباه وفرط النشاط لكوجنيفيت (CAB-ADHD) خوارزميات مسجّلة وتكنولوجيا للذكاء الاصطناعي تسمح تحليل المتغيرات وإعلان وجود خطر اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط بنتائج سيكومترية.

الجانبية المعرفية للتقرير العصبي-النفسي دقيقة متناسبة. قد أثبت الاختبار من خلال اختبارات متكرّرة ومعالجات المقياس. استخدم تصميم البحث، مثل معامل Alpha لCronbach يبلغ قيماً حول 9. قيم اختبارات Test -Retest قريبة من 1، الأمر الذي يحقّق الدقّة.

لمن يتّجه؟

تُستخدم مجموعة التقييم (CAB-ADHD) للأطفال أكبر من 7 سنوات والبالغين الذين من الممكن أن يعانوا اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط.

يستطيع أي مستخدم أن يستخدم هذه مجموعة التقييم العصبي-النفسي. لاستخدام هذا البرنامج الطبي ليس من الضروري معرفة علم الأعصاب أو الحوسبة. إنّها تتّجه إلى:

  • الاختصاصيّون بالصحّة: - تقييم المرضى بدقّة وإعطاء تقرير النتائج كامل: تسمح مجموعة التقييم العصبي-النفسيّ لاضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط لكوجنيفيت المساعدة عى الاختصاصيّين بالصحّة للكشف، والتشخيص والتدخّل. كشف الأعراض والضعف المعرفي الخطوة الأولى لكشف اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط ولتشخيص التدخّل العصبيّ-النفسيّ المناسب. يسمح هذا برنامج إدارة المرضى درس المتغيّرات وإعطاء التقارير الشخصية.
  • المدارس والمدرّسون: -كشف الطلّاب الذين من الممكن أن يعانوا اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. إنّه يساعد على وقاية الفشل الدراسي والمشاكل الاجتماعيّة-: تسمح للمدرّسين غير الاختصاصيّين باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط هذه مجموعةُ الاختبارات العصبيّة-النفسيّة على شكل اختبارات بسيطة، تقييم الطلّاب وابتداع تقارير شخصيّة كاملة لمعرفة ضعفهم وقوّتهم وكشف خطر اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط عند الطلّاب الذين يطلبون التشخيص للتدخّل المناسب.
  • الوالدون ومقدّمو الرعاية: -كشف وجود اضطراب نقص الانتباه ولرط النشاط عند الأقرباء: اختبار اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط وسيلة علميّة مؤلّفة من اختبارات بسيطة على الإنترنت. إنّه يسمح لأي شخص تقييم العوامل العصبيّة-النفسيّة لاضطرابات نقص الانتباه وفرط النشاط. يسمح تقرير النتائج كشف خطر اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط ونوعه (اضطراب نقص الانتباه أو اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط) والتدخّل المناسب.

المزايا

استخدام هذه الوسيلة المعلوماتية المرتكزة على منهجية علمة لتقييمم وجود الأعراض، ونقط الضعف والقوّة عند المعالجات المعرفية المصابة باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. ولديها مزايا كثيرة:

  • أداة مهنية:مجموعة تقييم اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (CAB-ADHD) لكوجنيفيت هي وسيلة مهنيّة مصنوعة بالاختصاصيّين باضطرابات عصبيّة-بيولوجيّة تبتدئ عند عمر التطوّر. الاختبارات المعرفية مثبتة طبيّاً. يستخدم هذه الأداة المجتمع العلميّ، والمدارس، والجامعات، والأسر، والجمعيات، والمؤسّسات والمراكز الطبيّة في كلّ أنحاء العالم.
  • إنّها سهلة الإدارة: يستطيع أي مستخدم (المدرّسون، الاختصاصيّون بالصحّة...) أن يستخدم هذه مجموعة التقييم العصبي-النفسيّ بدون معرفة علم الأعصاب أو المعلوماتية. يسمح الشكل التفاعليّ إدارة سهلة فعّالة.
  • سهل الاستخدام: يكون جميع المهام الطبية تلقائيّة وعلى شكل ألعاب تفاعلية ليفهمها الأطفال بسهولة.
  • تقرير النتائج مفصّل: تسمح مجموعة تقييم اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (CAB-ADHD) إعطاء تقرير سريع دقيق بجهاز تحليل النتائج كامل مفيد. إنّه يعطي المعلومات سهلة الفهم التي تسمح لنا فهم الأعراض الطبية، ونقط الضعف والقوّة، ومؤشّر الخطر وأنواع الاضطراب (اضطراب نقص الانتباه أو اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط).
  • التحليل والنصائح: يسمح هذا البرنامج القويّ تحليل المتغيّرات وإعطاء نصائح نوعية وفق نوع الاضطراب وضرورات الشخص.

عند ينبغي تطبيق اختبار اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط؟

يمكننا هذا التقييم كشف خطر وجود اضطراب نقص الانتباه أو اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط عند الأطفال من 7 سنوات والبالغين بطيقة دقيقة.

إذا كنتَ تفكّر أنّ شخصاً ما من الممكن أن يعاني اضطراب نقص الانتباه (بفرط النشاط أو دونه)، ننصح إجراء هذا التقييم. يسمح الكشف المبكّر تخفيض صعوبات التطوّر وتطبيق برنامج التدخّل المناسب لكلّ جانبية معرفية.

تسمح هذه مجموعة التقييم العصبي-النفسي كشف مؤشّر الخطر عند البالغين. هناك اليم بالغون كثيرون يعانون صعوبات الانتباه والتركّز، وفرط النشاط، وصعوبات لاتباع التعليمات طول حياتهم، ولكن لم يدركوا هذه المشكلة. وإن تكن لديهم دقرة عقلية عادية أو أعلى من سائر الناس، من الممكن أن يقول الناس إنّهم كسالى، وساهيون، ونزقون، وعنيفو...

يصعب الكشف غير المبكّر وعدم الأدوات اللازمة العملَ اليوميّ ومن الممكن أن تحدث مشاكل في المجال العملي أو الدراسيّ، والعلاقات الاجتماعي والمجال العاطفي.

يتعلّق اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط بتأخّر وصعوبات العمل الدراسي، العملي والاجتماعي. يؤثّر هذا الاضطراب في السلوك ويتميّز بالذهول، والانتباه خلال وقت قصير، والحركات المتحرّكة، وعدم الاستقرار العاطفي والسلوك المندفع.

اضطراب نقص الانتباه. أهم الأعراض التمثيلية:

صعوبت التركّز والانتباه للمحفزات:

للأطفال الذين يعانون نقص الانتباه مشاكل الانتباه مهمّة، ولكن لا يعانون مشاكل فرط النشاط. من الممكن أن يتميّز هذا الاضطراب بالبطء أو النشاط المنخفض.

مشاكل الانتباه مسبّبة بالنشاط العملي المنخفض ونقص تطوّر القشرة الجبهية للدماغ، الأمر الذي يمنعهم من معالجة المعلومات صحيحاً وعمل الوظائف العصبية اللازمة لفهم الأفعال، وابتدائها، وتجنّب الذهول وإجرائها بطريقة صحيحة.

الأشخاص الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه يحوّلون انتباههم بسبب الأنشطة والضجيج، ولا ينتبهون للتفاصيل ويخطئون عندما يعمل في خطّة صعبة (الواجبات الدراسية، والعمل أو الأنشطة الأخرى).

عجز الاستماع واتباع المحاثة:

للأطفال والبالغين الذين يعانون نقص الانتباه صعوبات للمعارجة والتركّز في المحفزات.

لذلك، يبدو أنّهم لا يستمعون ما يقال لهم. لديهم مشاكك التركّز في ما يقول لهم أحد ويصعبون اتباع قواعد الدرس، أو العمل أو العائلة. يصعبون اتباع التعليمات لإجراء المهام أو الخطط.

السلوك غير التكيّفي والتكيف غير الصحيح للبيئة الاجتماعية:

يصعب نقص قدرة الانتباه والمعالجات المعرفية المتعلّقة باضطراب نقص الانتباه فهم العلاقات الاجتماعية واستعمال القواعد التي تنظّم هذه العلاقات.

تؤدّي صعوبة الفهم واتباع القواع إلى استجابات غير مناسبة وصعوبات للتكيّف للبيئة (العائلية، الداسية، الاجتماعية، إلخ). إنّه يؤدّي إلى الرفض، وعدم احترام الذات، والسلوك غير المناسب، والعزلة، والنزق وتأثيرات سلبية في الأداء العملي أو الدراسي.

يضيع وينسى الأشياء والأدوات بكثرة:

يضيع وينسى الأشياء والأدوات اللازمة للمهام والأنشطة (اللعب، والأدوات الدراسي أو العملي، إلخ). إنّه يحوّل انتباهه بسهولة ويبدو أنّه ينسى الأشياء. لا يتذكّر أين المال، وينسى الواجبات، واجتماعات العمل والأشياء المهمّة الأخرى.

دافع قليل لإٍجراء مهمة ما:

لديهم صعوبات لتنظيم وإجراء المهام والأنشطة. تتعلّق هذه المميّزة بصعوبة الأطفال والبالغين الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه للتركّز في فعل ما.

لا يتعلّق عدم الدافع بأن يكون الشخص كسلان أو لا يفهم التعليمات، إنّما لدماغه صعوبات لمنع المحفزات الخارجية والانتباه لفعل واحد فقط.

لذلك، للأشخاص الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه أداء منخفض عند المهام المتكرّرة. يصعبون اتباع التعليمات ولا يتمّون المهام. يتجنّبون الأنشطة التي تطلب اجتهاداً عقليّا أو استدلالاً خلال وقت طويل (التمارين الدراسية، والأعمال التي تطلب انتباها كثيرة، مهام البيت، إلخ).

تغييرات المزاج، وأعراض القلق وعدم احترام الذات:

تتطوّر هذه الأعراض بسبب عجز التكيّف والرفض.يشعرون أقل شأنا من أقرانهم.

نقص الانتباه، نوع فرط الانتباه والنزق الأعراض المهمّة:

صعوبة لضبط النفس أو عجز كبت السلوك:

يتميّز الأطفال والبالغين الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط بالعفوية. لديهم صعوبات لمراقبة السلوك، والعواطف والتفكير.

يكونون نزقين، يتكلّمون قبل التفكير.

صعوبات لتوقّع العواقب وتحليل الحالات. لذلك، ما يقول أو يفعل غير مناسب.

عدم التخطيط للمهام اليومية:

يؤدّي هذا الاندفاع إلى الاحباط، يعني يشعر بالإحباط عند الأحداث التي عواقبها غير متوقعة.

أداء دراسي أو عملي منخفض

يصعبون التكيّف للقواعد. يتعلّق أداؤه بعدم المراقبة الذاتية، الأمر الذي يؤدّي إلى ترك المهام المملّة والتي منها لا يستفيدون.

صعوبات للعلاقات الاجتماعية:

عادةً، الأطفال الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط يصعبون العلاقات والتكيّف للبيئة (الدراسية، العملية، الاجتماعية، إلخ). يؤدّي الاندفاع والسلوك إلى الرفض من الناس.

انهم لا يعرفون كيف يخسر في المباريات أو الرياضات:

يتعاركون بسهولة أحيانا. إنّه مسبّب بصعوبات دماغهم لتحليل الحالة وتوقّع العواقب.

يمكنهم القيام بأفعال خطيرة:

لا يفكّرون في خطر الأفعال.

يبدو أنّهم يتحرّكون باستمرار:

يكون فرط النشاط سلوك مفرط يؤدّي إلى الصعوبة للسكون. يحتاج هؤلاء الناس إلى التحرّك ويكون سلوكهم غير مناسب.

حركات آلية مستمرّة باليدين والقدمين:

حركات آلية، مثل التمايل وتغيير مكانه باستمرار.

صعوبات لابتداء المهمّة:

وإن تكن ملهية لهم.

يقاطعون المحادثات أو الأنشطة:

سلوكهم غير مناسب، يلمسون الأشياء ويقولون ما لا ينبغي.

ليس لهم الصبر ولا يستطيعون أن يتبعوا المهام الهادئة والمتعلّقة بالانتباه:

يكون فرط النشاط سلوكا مفرطا، يعني عدم المراقبة وصعوبات للتنسيق الحركي بسبب أعراض عصبية:

نقص الاننتباه الأعراض الأهمّ:

أعراض عدم الانتباه وفرط النشاط:

  • صعوبات للتركّز والانتباه للمحفزات
  • تغييرات المزاج وأعراض القلق واحترام الذات منخفض
  • صعوبات لضبط النفس أو عجز كبت السلوك
  • إنّه عنيف، يتكلّم أو يعمل قبل التفكير
  • عدم التخطيط عند إجراء المهام اليومية

وصف استبيان المعايير التشخيصية

يتميّز اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط وأنواع بأعراض وإشارات طبية. تشير هذه المؤشّرات إلى وجود هذا الاضطراب. لذلك، الخطوة الأولى لمجموعة تقييم اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط هي استبيان الاختبارات الذي يطابق على المعايير التشخيصية الأساسية وأعراض اضطراب نقص الانتباه وفررط النشاط المناسب للعمر.

هذه الأسئلة مماثلة لأسئلة دليل التشخيص، الاستبيان الطبي أو مقاييس التقييم، ولكنّها بسيطة ليفهمها أي شخص.

  • المعايير التشخيصية للأطفال من 7 إلى 12 سنة: إنّه مؤلّفة من أسئلة سهلة الجواب يجب أن يتمّها الاختصاصيّ المسؤول عن التقييم. يجمع الاستبيان أسئلة في المجالات التالية: فرط النشاط (يصعب مراقبة الحركة ويمنع السلوك)، عدم الانتباه (لا يتحمّلون الوقت اللازم لإجراء المهمّة)، مشاكل للعلاقات الاجتماعية (الإحباط، عدم احترام الذات)، التعلّم والتطوّر (السوابق، أداء دراسي منخفض).
  • المعايير التشخيصية عند المراهقين من 12 إلى 17 سنة: إنّه مؤلّفة من أسئلة سهلة الجواب يجب أن يتمّها المسؤول عن التقييم. يجمع الاستبيان أسئلة في المجالات التالية: فرط النشاط (القلق، عدم الصبر)، عدم الانتباه (يحوّل انتباهه، يصعب التركّز)، صعوبات للعلاقات الاجتماعية (عدم التقمص العاطفي)، التعلّم والتطوّر (صعوبات دراسية، الفشل الدراسي والسوابق الأخرى).
  • المعايير التشخيصية عند البالغين: إنّه مؤلّفة من أسئلة في المجالات التالية: فرط النشاط (عدم الصبر، فقدان المراقبة)، عدم الانتباه (عدم التنظيم، مشاكل لانتهاء الخطط)، السجل الأكاديمي (العقبات الأكاديمية)، صعوبات في البيئة الاجتماعية-العملية (عدم التكيّف).

وصف مجموعة تقييم العوامل العصبية-النفسية المتعلّقة باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط

يشير وجود اضطرابات عند المهارات المعرفية إلى اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. تشير الجانبية العامّة للمهارات المعرفية إلى نوع اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط وخطر الاضطرابات المشتقّة من هذا الاضطراب.

مشاكل فرط النشاط، الاندفاع، عدم الانتباه، صعوبات للعلاقات الاجتماعية والمشاكل الدراسية أو العملية مسبّبة بنقص المهارات المعرفية المختلفة. يقيّم اختبار نقص الانتباه وفرط النشاط (CAB-ADHD) المجالات والمهارات المعرفية التالية:

الانتباه: القدرة على تجنّب الذهول والتركّز في المعلومات المهمّة.

  • الانتباه المركّز:الانتباه المركّز واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. الانتباه المركّز هؤ القدرة على التركّز في المحفزات بصرف النظر عن وقت هذا التركّز. للأشخاص الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط صعوبات للتركّز في المحفزات المهمّة المناسب لكلّ حالة. إنّه يؤدّي إلى فقدان المعلومات المهمّة خلال الدرس.
  • الكبت: الكبت واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. الكبت هو القدرة على مراقبة الأجوبة التلقائية وإنشاء الأجوبة المراقبة بالانتباه والاستدلال. يؤدّي نقص الكبت إلى السلوك العنيف. من الممكن أن يقوم الشخص الذي يعاني اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط بأنشطة خطرة أو غير مناسبة بحسب السياق.

الإدراك: القدرة على تفسير المحفزات في البيئة.

  • الإدراك البصري:الإدراك البصري واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. الإدراك البصري هو القدرة على تفسير المعلومات التي تصل إلى عينيّ حول البيئة. للأشخاص الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط صعوبات لتفسير هذه المعلومات لأنّ المعالجة سطحية وتؤدّي إلى أخطاء.

الذاكرة:القدرة على حفاظ واستخدام المعلومات الجديدة واستعادة الذكريات الماضية

  • ذاكرة العمل:ذاكرة العمل واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. ذاكرة العمل هي القدرة على حفاظ واستخدام المعلومات اللازمة للمهام المعرفية، مثل فهم اللغة، التعلّم والاستدلال. يؤدّي نقص ذاكرة العمل إلى صعوبات لفهم اللغة والعمل بالمعلومات.
  • الذاكرة قصيرة المدى:الذاكرة قصيرة المدى واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. الذاكرة قصيرة المدى هي القدرة على حفاظ المعلومات خلال وقت قصير. تؤدّي مشكلة الذاكرة قصيرة المدى إلى فهم ما نقرأ، لأنّه يصعب حفاظ المعلومات.

الوظائف التنفيذية والاستدلال:القدرة على إعداد المعلومات.

  • التخطيطالتخطيط واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. التخطيط هو القدرة على تنظيم الطريقة الفضلى للحصول على الهدف. للأشخاص الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط اضطرابات التخطيط، الأمر الذي يؤدّي إلى مشاكل لتوقّع عواقب الأفعال.

التنسيقالقدرة على إجراء الحركات الدقيقة.

  • التنسيق بين العين واليد:التنسيق واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. التنسيق بين العين واليد هو القدرة على إجراء حركات باليدين بحسب المعلومات التي تصل إلى عينينا. يؤدّي فرط النشاط مع عدم مراقبة الحركة إلى التنسيق بين العين واليد منخفض، يعني أخطاء وإهمال.

مهام التقييم

هذه الوسيلة العلمية مؤلّفة من مهام التقييم متعدّدة، مثل:

  • اختبار الحلّ REST-SPER:يرتكز هذا التمرين على اختبار Variables Of Attention (TOVA) واختبار Hooper Visual Organisation Task (VOT) لHooper. إنّه يسمح تقييم السرعة البصرية والتركّز.يلاحظ الاختصاصيّ أداء المستخدم بحسب الحذق البصري الحركي خلال الاختبار.
  • اختبار التسلسل WOM-ASM:يرتكز هذا التمرين ععلى اختبار Conners (CPT) واختبار الأرقام المباشرة وغير المباشرة لWechsler Memory Scale (WMS). إنّه يسمح لنا تقييم القدرة على التخزين الزمني والقدرة على استخدام المعلومات لإجراء المهام المعرفية، مثل فهم اللغة والاستدلال.
  • اختبار الدقّة COOR:هدف المهمّة هو تقييم مهارات التنسيق. إنّه مهمّ مراقبة دقّة الحركات واستخدام العينين واليدين للحصول على هدف ما.
  • اختبار الفكّ VIPER-NAM:هذه مهمّة التقييم مؤلّفة من عناصر اختبار Korkman, Kirk وKemp من 1998 (NEPSY). إنّه يسمح قياس القدرة على التسمية، زمن الكمون وسرعة المعالجة، يقايس كمية الوسائل المعرفية لإجراء التمرين وفهم المحفزات بفعالية.

الدماغ واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط

للأشخاص الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط صعوبات لمراقبة السلوك بسبب نقص الهيكل الذي يؤدّي إلى اتصالات عصبية غير مناسبة. هناك دلائل حول أصل اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط. تشير الدراسات إلى اضطرابات العمل الدماغي، خاصّة في مناطق القشرة الجبهية والاتصالات للعقد القاعدية.

  • القشرة الجبهية:القشرة الجبهية حزء من المادة الرمادية التي تقع في المنطقة الجبهية. يتعلّق هذا الهيكل الدماغي بالوظائف التنفيذية، منها التخطيط، والكبت والمراقبة. للأشخاص الذين يعانون اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط اضطرابات عند هذا جزء الدماغ، الأمر الذي يؤدّي إلى مشاكل التنظيم، مشاكل لإصلاح السلوك للحصول على الأهداف أو لإيقاف السلوك التلقائي.
  • العقد القاعدية:العقد القاعدية مجموعة الهياكل القشرية التي تقع في أساس الدماغ. عمل العقد القاعدية الأساسيّ هو تنظيم الحركة الإرادي وتعلّم المهارات الحركية. إذا كانت لدينا مشاكل عند الاتصالات التي تصل الهيكل الدماغي المسؤول عن الكبت بالعقد القاعدية المسؤولة عن الحركة الإرداية، تؤدّي إلى فرط النشاط أو الحركة المفرط التي تتميّز اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط.

خدمة العملاء

إذا كانت لديك أسئلة حول عمل، إدارة أو تفسير معلومات تقرير التقييم لاضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، اتّصل بنا فوراً. يحلّ فريق العلماء والاختصاصيّين باضطربات التطوّر العصبي مشاكلك ويساعدك على ما تحتاج إليه.

المراجع العلمية

المراجع: [1] Peretz C, AD Korczyn, E Shatil, V Aharonson, Birnboim S, N. Giladi - Basado en un Programa Informático, Entrenamiento Cognitivo Personalizado versus Juegos de Ordenador Clásicos: Un Estudio Aleatorizado, Doble Ciego, Prospectivo de la Estimulación Cognitiva - Neuroepidemiología 2011; 36:91-9. [2] Horowitz-T Kraus, Breznitz Z. - ¿Puede el mecanismo de detección de errores beneficiarse del entrenamiento de la memoria de trabajo? Una comparación entre los disléxicos y los sujetos de control - un estudio de ERP - PLoS ONE 2009; 4:7141. [3] Evelyn Shatil, Jaroslava Mikulecká, Francesco Bellotti, Vladimír Burěs - Novel Television-Based Cognitive Training Improves Working Memory and Executive Function - PLoS ONE July 03, 2014. 10.1371/journal.pone.0101472 [4] Conners, C. K. (1989). Manual for Conners’ rating scales. North Tonawanda, NY: Multi-Health Systems. [5] Wechsler, D. (1945). A standardized memory scale for clinical use. The Journal of Psychology: Interdisciplinary and Applied, 19(1), 87-95 [6] Tombaugh, T. N. (1996). Test of memory malingering: TOMM. North Tonawanda, NY: Multi-Health Systems. [7] Stroop, J. R (1935). Studies of interference in serial verbal reactions. Journal of experimental psychology, 18(6), 643. [9] Hooper, E. H. (1983). Hooper visual organization test (VOT). [8] J. Tirapu-Ustárroz, J.M. Muñoz-Céspedes. (2005). Memoria y funciones ejecutivas. Revista de Neurología, 41: 475-484. [9] Barkley, Russell A., Murphy, Kevin R., Fischer, Mariellen (2008). ADHD in Adults: What the Science Says (pp 171 - 175). New York, Guilford Press. [10] Noggle, C., Thompson, J., & Davis, J. (2014). B-22Impact of Working Memory and Processing Speed on Reading Comprehension Performance in ADHD. Archives of Clinical Neuropsychology: The Official Journal of the National Academy of Neuropsychologists, 29(6), 544. doi:10.1093/arclin/acu038.110. [11] Thompson HJ, Demiris G, Rue T, Shatil E, Wilamowska K, Zaslavsky O, Reeder B. [12] - Telemedicine Journal and E-health Date and Volume: 2011 Dec;17(10):794-800. Epub 2011 Oct 19. Preiss M, Shatil E, Cermakova R, Cimermannova D, Flesher I (2013), el Entrenamiento Cognitivo Personalizado en el Trastorno Unipolar y Bipolar: un estudio del funcionamiento cognitivo. Frontiers in Human Neuroscience doi: 10.3389/fnhum.2013.00108. [13]

أكتب بريدك الإلكتروني