اختر برنامجك واشترى
محاولة شهر واحد مجانا مع 10 تراخيص.
من آجل من الحساب؟
قم بالتسجيل الأن

لاستخدامك (من 13 عاماً)

loading

عندما تقوم بالتسجيل وإستعمال CogniFit ,تكون قد قبلت ما قرأته, فهمته, وأنك موافق على, شروط الإستعمال و سياسة خصوصية CogniFit.

corporativelanding_flexibilidad-cognitiva_social_picture
  • أدخل مجموعة الروائز المعرفيّة لتقييم اللدونة الدماغيّة

  • إكشف وقيّم حضور اضطرابات

  • أدوات مثبتة لتحسّن أو استعادة اللدونة الدماغيّة والأعمال المعرفيّة الأخرى

loading

ما اللدونة الإدراكيّة أو الدماغيّة؟

تعتبر اللدونة المعرفيّة أو اللدونة الدماغيّة قدرة دماغنا على مطابقة سلوكنا وتفكيرنا على الحالات الجديدة أو المتغيّرة أو غير منتظرة.. اللدونة المعرفيّة هي القدرة على إدراك الخطأ فيما نفعل وبالتالي، على إصلاح سلوكنا، والتفكيرنا للمطابقة على البيئة والحالات الجديدة.

قدرة التغيير أو “mental shifting” بالإنكليزيّة الجزء الجوهريّ للدونة المعرفيّة حتّى تكون معنى واحدا. اللدونة المعرفيّة هي القدرة على المطابقة على التغييرات، لكنّ “mental shifting” هو المعالجة للمطابقة على هذه التغييرات.

اللدونة المعرفيّة مهمّة للتعلّم وقدرة حلّ المشكلات. إنّها تسمح لنا اختيار التخطيط الذي نقوم به للمطابقة على الحالات المختلفة التي نجدها. إنّها تساعدنا على إدراك معلومات البيئة والجواب بطريقة لدنة، ونحن نصلح سلوكنا للتغييرات ومطالب الحالة.

يتميّز الشخص بلدونة عقليّة أو معرفيّة جيّدة بالمميّزات التالية:

  • تسمح لنا لدونة إدراكيّة جيّدة المطابقة على التغييرات وجدّات البيئة بسرعة.
  • تساعدنا اللدونية الإدراكيّة على مدافعة التغييرات التي تحدث خلال حلّ المشاكل أو إجراء مهمة. إنّها تسمح لنا ابتداع خيارات.
  • يقوم الأشخاص الذين لديهم لدونة إدراكيّة جيّدة، بالنقل من نشاط إلى أخرى بسهولة ويتصرّفون بطريقة صحيحة.
  • إنّهم يستطيعون أن ندركوا الأبعاد المختلفة لنفس الحقيقة، ويأخدوا الآفاق المختلفة، ويضعوا علاقات خفيّة ليجدوا حلولا مختلفة نفس المشكلة.
  • يحتمل هذه الأشخاص الأخطاء وتغييرات الخطط أفضل ويمكنهم أن يفهموا شخصا آخر ويتوافقون في الأشياء بسهولة.

اللدونة المعرفيّة إحدى المهارات العرفيّة الرئسيّة لذاتيّّ المعرفة وهي جزء من المعالجات المعروفة بالأعمال التنفيذيّة. إنّها جوهريّة للنجاح والتطوّر في المدرسة والحياة، لأنّها تسمح لنا صياغة الأهداف، والتخطيط وتنفيذ الخطّة، ومراقبة أفعالنا وإصلاحها بحسب النتائج.

تتعلّق اللدونة المعرفيّة بالذكاء، والاستدلال والحذق لحلّ المشكلات الجديدة بطريقة لدنة وفعّالة.

تسمح لنا اللدونة الإدراكيّة احترام الأديان الأخرى، والأقدار والأفكار، وهي تساعدنا على فهم الآخرين، احتراماً خيارات أخرى. لذلك، تتعلّق اللدونة العقليّة بالتقمّص والتفاعل الإجتماعيّ.

تطوّر اللدونة العقليّة أو المعرفيّة

اللدونة المعرفيّة مهارة معرفيّة، كاللغة والحركة، ترتكز على معالجة التطور الدماغيّ، كاللغة والحذق المحرّك. يتمّ تطوّر اللدونة الإدراكيّة حول 20 عاما. نبتدئ تدريبها منذ الطفولة ونمارسها يوميّاً.

يتعلّق اللدونة الدماغيّة بالفصّ الجبهيّ للدماغ، التركيب الدماغي التي يتأخّر تطوّره. نلاحظ كيف يريد الأطفال الأشياء فوراً، وتؤثّر تغييرات الروتين فيهم ويغضبون في الغالب، إنّه بسبب تطوّر اللدونة العقليّة ولا يدركون الخيارات المختلفة.

أمثلة اللدونة العقليّة أو الإدراكيّة

من الاستيقاظ إلى النوم، نستعمل لدونتنا الدماغية مرات كثيرة كيف تعمل اللدونة العقلية في حياتنا اليوميّة؟

  • إنّها تعمل عندما نفطر وندرك عدم الحبوب ما نفعل؟ هل نغضب ونذهب إلى المدرسة أو العمل دون الفطور؟ هل نفطر في المقهى؟ هل نحضّر الفطور بمكونات أخرى؟ تسمح لنا اللدونة الإدراكيّة التفكير في الخيارات واختيار الخيار الأفضل في حالة غيرمنتظرة.
  • إن لم يتكلّمنا صديق لنا، ساعدتنا اللدونة العقليّة على إدراك الأسباب. إنّها تسمح لنا إدراكنا معلوماتنا غير صحيحة، ورؤيته مختلفة من رؤيتنا، وفهم صديقنا والتفكير في الأسباب. تعطينا اللدونة العقليّة القدرة على حلّ المشكلة.
  • إذا اختريت نفس الطريق للعمل كلّ الأيام، ولكن يمطر كثيراً واختار الناس أن يأخذوا السيّارة وأنت في عرقلة السيرماذا تفعل؟ يمكنك أن تذهب بالمترو، أو تخرج من البيت باكراً، أو تأخذ طريقاً آخر. تغيّر خططك بسبب حالة غيرمنتظرة، لكن بفضل اللدونة الإدراكيّة تبتدع الخيارات في آن واحد وأنت تستعمل قدراتك على القرار: التجربة، والآفاق، والحافز، والمعرفة، والعواطف.
  • عندما يدقّ الباب ولا يفتح أحد، لا ندقّ مرّة أخرى فندرك ألا يوجد أحد في البيت. هذه القدرة اللدونة العقليّة. إننا يبحث عن حلول ممكنة: يهتف به، أو نبحث عن الشخص أو نقرّر أن نعود من بعد.

الصلابة المعرفيّة: نقص اللدونة العقليّة

ما الصلابة المعرفيّة؟ الصلابة المعرفيّة نتيجة عدم اللدونة العقليّة. الصلابة المعرفيّة هيعدم القدرة على تغيير السلوك أو الأديان لنحصل على أهدافنا عندما تكون غير نافعة. تؤدّي الصلابة الإدركيّة إلى تغييرات تنظيم السلوك وإلى السلوك غير فعال.

إذا أسألك أن تقول الكلمات التي حرفها الأولى الألف، ولا تستطيع أن تقول أسماء الأشخاص، والكنّ الكلمة الواحدة التي تفكّر فيها هي "أحمد"، عانيت الصلابة المعرفيّة الشديدة. لا تستطيع أن تبتدع خيارات جديدة وتجهل "أحمد" اسم شخص.

تؤدّي الصلابة المعرفيّة الشعور بالتوقيف ولست قادراً على الخروج. تؤثّر الصلابة الإدراكيّة في نشاطات الحياة اليوميّة سلبيّا. الشخص الذي يعاني الصلابة الإدراكيّة، يحاول أن يبحث عن الحبوب مرة بعد مرة أو تشاهد التلفزة بتحكّم بعدي دون بطاريّة حتّى يساعده أحد.

هناك درجات اللدونة والصلابة العقلية المختلفة. تكون الأمثال السابق درجة الصلابة العالية، وهناك حالات أقلّ وضوح تؤثّر أيضا في حياة الأشخاص (مثل عندما يصعب طفل التغيير من موضع إلى آخر، أو يضيع المعومات ولا يفهم ما يقول الاستاذ خلال الدرس).

لم تحدث الصلابة المعرفيّة؟ يبحث الدماغ البشريّ عن الاستقرار ويحاول أن يخفّض التردّد. الاشخاص الذين يعانون الصلابة الإدراكيّة، يجهلون التغيير ويبقيون سلوكهم وتفكيرهم، وإن لم يساعد ذلك على المطابقة على البيئة. إنّه عادي أن نصعب المطابقة على التغييرات، ولكن إنّه أصعب للأشخاص باللدونة العقلية المنخفضة.

تتعلّق المثابرة بالصلابة المعرفيّة، وهي ترتكز على تكرار الأفعال التي كان فعّالة من قبل أو كان مختططة، ولكن لا تطابق الآن على الأهداف الحالية.

الاضطرابات أو الأمراض المتعلّقة باللدونة المعرفيّة الناقصة أو الصلابة العقليّة

نجد الصلابة المعرفيّة في اضطرابات كثيرة، لأن تتغيّر اللدونة الإداكيّة مباشراً أو تتغيّر الأعمال التي تتعلّق بها اللدونة العقليّة.

هكذا، نجد الصلابة المعرفيّة أو اللدونة المعرفيّة المنخفضة في اضطرابات عصبيّة متعدّدة، مثل عند الأطفال الذين يعانون صعوبات الانتباه، الأشخاص الذي عانوا صدمات الرأس (حادث سيّاراة، سعقوط)، النوبة، أو اضطرابات معقّدة، مثل اضطراب نقض الانتباه وفرط النشاط، والاضطراب الوسواسي القهري، والفصام، ومرض التوحد، واضطرابات التغذية (الخلفة والشراهة)، والإدمان، إلخ.

يشعر البالغون أحياناً بفساد لدونتهم العقلية. تؤثّر شيخوخة الدماغ في التغييرات الوظيفيّة والبدنيّة التي تضرّ سرعة المعالجة للدماغ وأداءه المعرفيّ. تظهر الدرسات أنّ الدريب الإدراكيّ يؤثّر في اللدونة الدماغيّة إيجابيّا، ويكون نافعاً للتدخّل المتّجه إلى استعادة فساد العمل التنفيذيّ واللدونة المعرفيّة. نعطيك في كوجنيفيت نشاطات مختلفة تحسّن لدونتك المعرفيّة.

الأدوات أو الروائز لتقييمم اللدونة المعرفيّة أو الصلابة العقليّة

تقييم اللدونة المعرفيّة نافع في مجالات مختلفة والسلوك، إمّا المجال الطبيّ أو المجال التعليم أو المجال المهنيّ.

نقيّم معالجة اللدونة المعرفيّة بدقّة من خلال تقييم عصبيّ-نفسيّ كامل. الروائز القياسيّ المثبتة التي يعطيها كوجنيفيت، تسمح تقييم مهارات إدراكيّة مختلفة، منها اللدونة الإدراكيّة، بدقّة وبطريقة مرمّزة.

يرتكز تقييم اللدونة المعرفيّة على مهام مثتبة مختلفة من Test de Stroop, Continous Performance Test (CPT) y Wisconsin Card Sorting Test (WCST)، تسمح تقييم قدرة المستخدم على المطابقة على البيئة وتغييراتها.

  • رائز المزامنة UPDA-SHIF: يظهر كرة في الشاشة. عليك أن تنسّق يدك بحركة الكرة بدقّة .
  • رائز التزامنINH-REST
  • عليك أن تتبع طريق كرة بيضاء وتنتبه للكلمات التي تظهر في وسط الشاشة. إذا كانت الكلمة مثل لونها عليك أن تجيب وأنت تنتبه لحافزين في آن واحد. يرتكز هذا النشاط على تغيير التخطيط، وأجوبة جديدة واستعمال قدرة المراقبة والقدرة البصريّة في آن واحد.
  • رائز عدم الانتباه FOCU-SHIF: هناك نور في كلّ زاوية الشاشة. عليك أن تضغط على الأنوار الصفراء بسرعة. إذا كانت الأنوار حمراء، لا تضغط عليها.

بالإضافة إلى اللدونة العقليّة، تقيّم هذه المهام زمن الكمون، والتنسيق بين العين واليد، والسياق والكبت.

كيف نستعيد أو نحسّن اللدونة المعرفيّة؟

من الممكن أن تدرّب، وتتعلّم وتحسّن اللدونة العقليّة، كأي مهارة معرفيّة أخرى، ونساعدك في كوجنيفيت عليه بطريقة مهنيّة.

تسمح مجموعة التمارين الطبيّة للتنيبه المعرفيّ لكوجنيفيت تدريب االمهارات الإدراكيّة الرئيسيّة والأعمال التنفيذيّة.

ابتدع برنامج التنبيه المعرفيّ لكوجنيفيت فريق العلماء، والعلماء النفسانيّين والمربيين الذين ينظرون في اللدونة العصبيّة ومعالجات التكوين العصبيّ. يقيّم الجهاز المسجّل للتنبيه الإدراكيّ لكوجنيفيت اللدونة العقلية والأعمال المعرفيّة الرئيسيّة الأخرى. يعطي نظام التدريب الإدراكيّ الشخصيّ بحسب نتائج الروائز الذي يتّجه إلى تحسّن لدونتك الإدراكيّة، والأعمال التنفيذيّة الضعيفة الأخرى.

يطبل تنبيه وتحسّن الأعمال التنفيذيّة والمعالجات الدماغيّة المضمّنة في اللدونة العقليّة تدريبا صحيحاً مستمرّاً. يستعمل المجتمع العلميّ، والمراكز الطبيّة والمدارس من كلّ أنحاء العالم كوجنيفيت. يطلب التنبيه الصحيح 15 دقيقة يوميّا، 2-3 أيام فيي الأسبوع.

يمكنك دخول هذا البرنامج على الإنترنت وهو يتّجه إلى البالغين والأطفال أكبر من 6 سنوات. تكون التمارين التفاعليّة ألعابا عقلية ملهية يمكنك ممارستها باكمبيوتر. بعد كلّ جلسة، يقدّم كوجنيفيت خطّا بيانيّا مفصّلا يظهر تطوّر الحالة المعرفيّة.

أكتب بريدك الإلكتروني